يرتبط سعر الصرف للريال السعودي ب، الريال السعودي هو العملية السعودية الأساسية والتي يتم التعامل بها في المملكة العربية السعودية، وتساوي 100 هللة، ويعود تاريخ الريال في بداياته إلى عهد الملك عبد العزيز وذلك بعد تحويل البلاد من مملكة الحجاز إلى المملكة العربية السعودية، وهي العملة الورقية المحددة في السعودية، والسؤال هنا يرتبط سعر الصرف للريال السعودي بأي عملة، أو ما هي العملة التي يرتبط سعر الصرف للريال السعودي بها.

يرتبط سعر الصرف للريال السعودي ب

يرتبط سعر الصرف للريال السعودي بالدولار الأمريكي عند 3.75 ريالات، وذلك منذ عام 1986م، حيث أنه ومنذ عام 1932م بعد أن أصبحت المملكة العربية السعودية دولة لها نظامها المستقل، حيث إعتمدت السعودية نظام نقدي ثنائي المعدن يقوم على الملكيات الذهبية البريطانية والريال الفضي، وبعد عدة أعوام تم تحديد الريال السعودي كعملة موحدة بالمملكة، وفي عام 1959م، م إنشاء نظام يعتمد على النقود الورقية الصادرة عن مؤسسة النقد العربي السعودي وهو البنك المركزي السعودي، وأصبح الريال السعودي عملة موحدة مرتبطة بالدولار الأمريكي، والأوراق النقدية المتداولة هي:

  • 1 ريال (توقف في الإصدار السادس، إلا أنه لا يزال متداولاً).
  • 5 ريال.
  • 10 ريال.
  • 20 ريال (من الإصدار الرابع، وقد أصبحت نادرة الإستعمال).
  • 50 ريال.
  • 100 ريال.
  • 200 ريال (من الإصدار الرابع، وقد أصبحت نادرة الإستعمال).
  • 500 ريال سعودى.

تاريخ عملة الريال السعودي

بدأ إستخدام الريال السعودي كعملة موحدة بالمملكة العربية السعودية وذلك بعد أن تم تحويل البلاد من مملكة الحجاز ونجد وملحقاتها إلى المملكة العربية السعودية، وكان ذلك في عام 1932م، والريال هو عبارة عن صكوك وعملات فضية كانت تستخدم في التجارة العالمية بشكل مستمر منذ الإصدار الأول لها في عام 1741، ومن هنا نشأ الريال السعودي بقيمة 100 هللة، ومن ثم أصدرت عملة الريال السعودي الورقية من فئة 1، 5، 10، 50، 100، في إصداراتها الثلاثة الأولى بعد إصدار إيصالات الحجاج، وذلك في عهد سعود بن عبد العزيز وفيصل وخالد.