المعركة التي استطاع بها سكان الأردن الانتصار على قوات أحمد باشا الجزار عام 1776م هي،  في هذا العالم حدثت الكثير من المعارك والصراعات في سبيل البقاء للأقوى في هذا العالم وهناك بعض المعارك تم خوضها حتى يتمكن الشعب من تحرير نفسه من الطغيان والتجبر من الحكام الذين يحكمون هؤلاء الناس بالقوة،  هناك الكثير من المعارك يمكن ذكرها ويمكن التعمق فيها بشكل كبير حتى نستخلص منها الكثير من العبر والاحداث التي حصلت من خلال هذه المعارك ومن هذه المعارك التي حصلت في هذا العالم و خاصة في العالم العربي هي معركة حصلت بين سكان الأردن تم فيها الانتصار على قوات أحمد باشا الجزار.

وذلك في عام 1776،  الكثير من الناس يبحثون عن اسم هذه المعركة و بعض التفاصيل والمعلومات حول هذه المعركة وكيفية انتصار سكان الأردن على قوات أحمد باشا ذلك في عام 1776 و تعتبر من اقوى المعارك التي حصلت في المنطقة العربية والتي حصلت في وادي الغفر بشكل خاص التي تقع غرب اربد.

المعركة التي استطاع بها سكان الأردن الانتصار على قوات أحمد باشا الجزار عام 1776م هي

تعتبر هذه المعركة من أهم المعارك التي حصلت في المملكة الأردنية الهاشمية وحصلت هذه المعركة بين اهالي الاردن وقوات أحمد باشا الجزار و التي انتصر فيها سكان الأردن على قوات أحمد باشا الجزار وهناك الكثير من المعلومات والتفاصيل حول هذه المعركة وهناك الكثير من العبر التي يمكن استخلاصها في هذه المعركة و يمكن أيضا الحصول على العديد من العبر من خلال استخلاص هذه القصة والتعمق فيها وقراءتها بشكل مفصل حيث بسبب ظهور العصبية في بعض القبائل حدثت هناك الكثير من المعارك التي تسببت ظهورها العصبية القبلية وتنتشر العصبية القبلية بشكل كبير في العشائر الاردنية والعربية بشكل عام وهناك الكثير من المشاكل حول هذا الموضوع.

كانت خطة الشريف الحسين بن علي العسكرية تقوم على

و يجب الاهتمام بشكل كبير حول هذا الموضوع والتخلص من هذه العصبية، الكثير من الناس يبحثون عن اسم هذه المعركة واين وقعت حيث ان هذه المعركة وقعت في وادي الغفور وهو وادي يقع غرب اربد في المملكة الأردنية الهاشمية وهي من اشهر المدن الموجودة في المملكة الأردنية الهاشمية،  وفي ما يتعلق باسم هذه المعركة فقد سميت باسم المنطقة التي حدثت فيها هذه المعركة حيث سميت معركة وادي الغفر حيث تقع هذه المعركة غرب اربد في المملكة العربية الهاشمية وهي احد اهم المدن الموجودة في الاردن.