معلومات عن مسيرة الأعلام فى القدس، ان فلسطين هي ارض رباط وجهاد الى يوم القيامة فلقد مر على ارض فلسطين الكثير من المحتلين الذين استباحوا ارضها و مقدساتها ونهبو ثرواتها، واليوم ها هو الاحتلال الصهيوني لفلسطين في اشدة، حيث ان اليهود الصهاينة يزعمون ان ارض فلسطين هي الارض التي وعدهم الله بها ويطلقون عليها اسم ارض الميعاد ولهذا فان الصراع بين الفلسطينيين اصحاب الارض الذين كانت حضارتهم الكنعانية فيها من الاف والصهاينة هو صراع عقدي، حيث ان الصهاينة يحاولون هدم المسجد الاقصى المبارك في مدينة القدس الشريفة من اجل انشاء هيكلهم المزعوم الذي يزعمون ان مكانه هو مكان المسجد الاقصى.

ما هي مسيرة الاعلام في القدس

ان مسيرة الاعلام التي ينظمها الصهاينة في مدينة القدس هي واحدة من العمال الاستفزازية التي يقوم بها المستوطنون اليهود في مدينة القدس، وهنا يجدر الاشارة الى ان هذه المسيرة يطلق عليها الصهاينة اسم يوم القدس وهو اليوم الذي يوفق احتلال الصهاينة لمدينة القدس الشريفة  بعد حرب عام 1967 وهي في يوم الخامس من شهر يونيو/ حزيران من كل عام حسب التقويم العبير عندهم، ويجدر الاشارة الى ان الالاف من المستوطنين اليهود يشاركون في هذه المسيرة ويتوجهون من جميع ارجاء فلسطين المحتلة الى مدينة القدس.

معلومات عن مسيرة الأعلام فى القدس

يحتفل الصهاينة فيوم الخامس من شهر يونيو حزيران من كل عام بمناسبة قيامهم باحتلال مدينة القدس الشريفة بعد حرب عام 1967وذلك من خلال تنظيم مسيرة كبيرة في مدينة القدس وتكون في منطقة السجد الاقصى حيث تبدا المسيرة من منطقة باب العمود ثم تتوجه الى حائط البراق الاسلامي الذي يقيم عنده المستوطنون بعض الطقوس والرقصات التلمودية الخاصة بهم وفي اشارة منهم الى ان مدينة القدس لهم وانها حق لهم، كما وانه من الجدير بالذكر ان الجهات اليمينية المتطرفة هي التي تقوم بتنظيم هذه المسيرة ومسؤولة عنها، وفي هذا العام فقد تاجل موعد مسرة الاعلام بسبب الاحداث التي كانت كما وانه قد تم الغاؤها ولكن الصهاينة قرروا اعادة تنظيمها في يوم الخامس عشر من شهر يونيو.