أفكار إبداعية في تعليم العقيدة للأطفال، مرحلة الطفولة هي المرحلة الأساسية التي يتعلم فيها الطفل، ويسعى الطفل لتقليد الأشياء التي تدور حوله، لذلك لا بد من تنشئة الأطفال تنشئة حسنة كما أمرنا النبي –صلى الله عليه وسلم-، حيث أنّنا كمسلمين لا بد من تعليم أطفالنا الأمور الدينية ومتابعة سلوكياتهم، والقيام بتعزيز السلوكيات الإيجابية ودعمه بالحوافز، ونبذ السلوكيات السلبية التي يقوم بفعلها وتنبيهه على أنّ هذا السلوك خاطئ، ويجب تربيتهم على الأخلاق الحميدة، وزرع بداخلهم الأفكار والمبادئ الدينية، وتعليمهم منذ الصغر على الالتزام بالذهاب إلى المسجد، فلنتابع معاً بعض الأفكار الإبداعية في تعليم العقيدة للأطفال.

أفكار إبداعية في تعليم العقيدة للأطفال

أفكار إبداعية في تعليم العقيدة للأطفال، يجتهد الاباء من أجل تعليم أبناءه الأمور الدينية وتنشئته نشأةً حسنة، والجدير بالذكر أنّ تعليم الأطفال يحتاج من الاباء الكثير من الصبر والتعب، ويجب أنّ يكون هذا التعليم من باب التحبب والترغيب وليس من باب الترهيب، وكذلك وضع المحفزات المادية والمعنوية للطفل تُساعده كثيراً في تعليم الأمور الدينية وتعلم أفكار العقيدة الإسلامية، والجدير بالذكر أنّ هنالك الكثير من الأفكار الإبداعية التي يلجأ الاباء والأمهات في استخدامها بتربية أبناءهم تربية دينية، فمن الأفكار الإبداعية في تعليم العقيدة للأطفال الآتي:

  • استخدام أسلوب السؤال والجواب: فقد كان النبي –صلى الله عليه وسلم- يستخدم تلك الطريقة، حيث أنّه من خلالها تُثبت المعلومة في ذهن الطفل، وتكرار السؤال مرة تلو الأخرى تجعل لدى الطفل قاعدة معلومات دينية كبيرة.
  • طريقة متعة التلوين: يتم إعطاء الطفل صور تحمل بداخلها معاني عقائدية، ويُطلب من الطفل القيام بتلوينها، فهذا يؤدي إلى توسيع إدراكه للمعلومات ويُساعد على تثبيتها في ذهنه.
  • طرح الأسئلة العقائدية التي نرغب في تعليمها للطفل، ولا بد أنّ تكون هذه الأسئلة قصيرة حتى يسهل على الطفل حفظها، ويُساعده في حفظ وتذكر المعلومات، ومن الأمثلة على ذلك: من هي ذات النطاقين؟ الإجابة: أسماء بنت أبي بكر الصديق –رضي الله عنهما-.
  • القيام بتعريف الطفل بالإله الذي نعبده، والعمل على ترغيبه في حب الله –عز وجل- والعمل على طاعته، والخوف من عصيانه ومخالفة أمره، والقيام بشرح أسماء الله الحسنى وتبسيطها على الأطفال بالطريقة المناسبة.
  • تكوين نموذج من المعلومات العقائدية الأولية التي يجب على الطفل معرفتها، ويجب العمل على تطبيق هذه النماذج في المحاضن التربوية، وذلك من أجل تحصين الأطفال وتعليمهم، وعلى سبيل المثال: تدريب الأطفال على سؤال أقرانهم فترة تعلمهم العقيدة، أي يقوم طفل بسؤال صديقه: ما معنى لا إله إلا الله؟ ويرد عليه: معناها أنّه لا معبود غير الله –عز وجل-.
  • تعريف الطفل بالنبي محمد –عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم- والاقتداء به وحبه، والقيام باتباع سنته، وكذلك سرد بعض القصص عن النبي محمد، والتركيز على قصص النبي مع الأطفال وحبه لهم ومعاملتهم بلطف كبير.
  • القيام بتعليمهم على حفظ بعض السور القرآنية القصيرة وتفسيرها لهم، والحث على حفظها، وعلى سبيل المثال: سورة الفاتحة، سورة الناس، وسورة الفلق، وسورة الإخلاص.

أفكار إبداعية في تعليم العقيدة للأطفال، قد سردنا إليكم البعض من الأفكار التي تتناسب مع تنمية قدرات الأطفال وتعليمهم الأمور العقائدية، ويُمكنكم مشاركة بعض الأفكار الإبداعية من خلال التعليقات من أجل الإستفادة من خبراتكم الواقعية.