شروط العوض في الخلع إذا كان مالا، هناك العديد من الاحكام الشرعية المختلف التي يجب على الانسان الن ستعلمها ليكون على وضوح كبير بالعديد من الامور الدينية ويعبد الله دون خوف من الوقوع في المحرمات او الاخطاء، وان الزواج ما يترتب عليه من الاحكام الشرعية والامر المتعلقة به او بما بعده مثل الطلاق والخلع من الامور التي يجهلها الكثير من الناس والتي من المهم جدا عليهم التعرف عليها وعلى تبعاتها وذلك لكي يأخذ كل من الزوجين حقة في حال حدوث طلاق او طلب مخالعة او أي من الامور المتعلقة بهم.

العوض في الخلع

يعرف العلماء الخلع في الشريعة الاسلامية بانه انهاء عقد الزواج والانفصال بين الزوجين ويكون بطلب من الزوجة والخلع يكون بصيغة تفيد بطلب الخلع من الزوج بمقابل تبذله الزوجة، وتكون صورة الخلع على سبيل المثل أن يقول الرجل لزوجته: “أنتِ طالق في مقابل ألف دينار تبذلينها لي”، فتردّ عليه بقولها : “قبلتُ ذلك”، أو أن يقول الرجل لزوجته: “متى ضمنتِ لي ألف دينار (مثلاً) فأنتِ طالق”، فتردّ عليه بقولها: “ضمنتُ لك ذلك”.

من يحدد مبلغ الخلع

هناك العديد من الاحكام الشرعية المتعلقة بالخلع، وهنا يجدر الاشارة الى ان الخلع في اصل الشريعة الاسلامية مباح وجائز وهناك العديد من الادله الشرعية التي تدل على جوازه، حيث ان الخلع يكن مباحا عند كره المراة لزوجها بسبب خلقة او تقصيره في حقها او غيرها من الاسباب فقد قال تعالى في القران الكريم “فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا يُقِيمَا حُدُودَ اللَّهِ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا فِيمَا افْتَدَتْ بِهِ ۗ تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ فَلَا تَعْتَدُوهَا ۚ وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ”، ويكون الخلع مكروها في حال ان الزوجة طلبت التفرق على الرغم من ان العلاقة بينها وبين زوجها فقال تعالى “المنتزِعاتُ والمختَلِعاتُ هنَّ المُنافِقاتُ”، ويكون الخلع محرما اذا طلبت الزوجة المخالعة من غير باس او حاجة تطرها الى ذلك فقد جاء عن رسول الله صلى الله علية وسلم قوله “أيُّما امرأةٍ سألَتْ زوجَها الطلاقَ، مِنْ غيرِ ما بَأْسٍ، فحرامٌ عليها رائِحَةٌ الجنَّةِ”.

هل يجوز خلع الزوج دون علمه

هناك العديد من الاحكام المتعلقة بالمال والعوض في الخلع والطلاق وقد بيّن الفقهاء أن الخلع والطلاق على مال بينهما فروق في الأحكام، فالخلع والطلاق على مال يتفقان في كون كل منهما يقع به طلاقاً بائناً بينونة صغرى، ولكنهم اختلفوا في اذا ما كان العوض مالا غير معروف، وهنا نجد ان شروط العوض في الخلع إذا كان مالا هو ان يكون مقدار المال معلوما.