الفرق بين الليبرالية والعلمانية، ظهر العديد من الافكار في العالم والتي دعم كل واحدة منها مجموعة من الناس وحاولوا نشرها في العالم واقناع الناس بها، وان من اهم الافكار التي انتشرت بشك كبير بين الناس ودعمها العديد من الفلاسفة والمفكرين في العالم هي الفكر العلماني والفكر الليبرالي حيث ان كل واحد من هذه الافكار له بعض القناعات والنظريات التي يقوم عليها وحاول نشرها وعلى الرغم من التشابهات في بعض الامور بين الليبرالية والعلمانية، الى ان هناك العديد من الامور التي يختلفون فيها وهو ما سنتعرف عليه في مقالنا هذا.

الفرق بين الليبرالية والعلمانية من حيث التعريف

هناك العديد من الاختلافات والفروق الجوهرية والرئيسية بين الليبرالية والعلمانية، وللتعرف على العديد من اهذه الاختلافات يجر بنا التعرف على تعريف كل من الليبرالية والعلمانية وان تعريف الليبرالية كما عرفها الفلاسفة هي عبارة عن كلمة اجنبية في الاصل وقد تم تعريبها وهي تعني التحرر وان الليبرالية  هي احدى التوجهات الفكرية التي تدعو الى تحرر الفرد واحترام استقلاليه، وتقول الليبرالية ان الحكومات في البلاد هي المسؤولة الاساسية عن هذا الامر، لهذا نجد ان المناصرين لهذا الفكر يحاولون ابعاد كل القيود التي تحول دون حريتهم.

اما تعريف العلمانية كما عرفها الفلاسفة والمفكرين الذين يدعمونها على انها عملية فصل الدين عن الدولة وما يترتب عليها من فصل جميع المؤسسات الدينية عن جميع مؤسسات الدولة الاخرى، وعليه يحق لاي شخص ان يقوم بممارسة الشعائر الدينية الخاصة به في الاماكن الدينية فقط وان لا يتدخل الدين في أي من امور الحياة الاخرى، وان لا يتدخل أي انسان بالشعائر الدينية التي يمارسها الي شخص اخر.

ابر المفكرين في الليبرالية والعلمانية

ان لكل واحد من الافكار المنتشرة في لعلام مجموعة من الاشخاص الذين يدعمونه ويحاولون نشره بين الناس واقناع الناس به والدفاع عنه، وان من ابرز من دعموا الليبرالية وسعوا الى نشرها والدفاع عنها واقنع الناس بها بشكل كبير هم جون لوك وآدم سميث وتوماس غرين وجون ستيوارت مل، ولقد كان لكل واحد منهم دور بارز في دعم الليبرالية، اما الدعاة الى العلمانية لم يكتفوا بفصل الدين عن الدولة فقط بل انهم طالبو بإنشاء مجتمعات ترفض أي شيء يرتبط بالدين أو الغيبيات، وان من ابرز الاشخاص الذين دعوا الى ذلك ميكافيللي، باروخ سبينوزا، و شارل مونتسكيو.