متى تكونت مستنقعات الفحم،  هناك الكثير من الثروات الموجودة في هذا العالم ويعتبر الفحم أحد أهم الثروات الموجودة في هذا العالم حيث هناك عصر كان يسمى عصر الفحم حيث يتوافر الفحم بشكل كبير في بعض الأماكن،  وهناك الكثير من انواع الفحم المتوفرة في هذا الكون حيث ان الفحم يتكون من نباتات نمت في مستنقعات مجاورة لمناطق دافئة ورطب وتتراكم هذه المواد المشتقة بشكل كبير من النباتات خاصة في الأماكن المنخفضة التي تتطلب رطوبة عالية في جميع الاوقات و يتم تحويلها الى خث من خلال نشاط الكائنات الحية الدقيقة،  ولا يكون هناك تحويل كبير للمواد النباتية التي تتراكم على السطح الى الفحم وذلك لأنه يتم ازالتها بالنار او من خلال التحلل العضوي وبعد ذلك يعتبر رواسب الفحم الشاسعة الموجودة في الصخور هي تمثل فترات بيولوجية ملائمة،  وهناك استفسارات كثيرة حول متى تكونت مستنقعات الفحم من كثير من الناس و يريدون معرفة معلومات كثيرة حول العصر الفحم او ما يسمى العصر الكربوني والذي كان ما يقارب قبل 60 مليون عام.

تعود معظم مناجم الفحم إلى حقب الحياة القديمة

هناك ما كان يسمى العصر الفحم والذي كان قبل حوالي 60 مليون عام  وكان هناك اشتقاق للفحم ينقسم من خلال ثلاث مصادر رئيسية لاشتقاق هذا الفحم حيث يمكن اشتقاقه من خلال مواد تحتوي على الأغنية وهي تسمى ادنى مرتبة من انواع الفحم حيث يمكن الحصول عليها من خلال بقايا نباتية يتم التعرف عليها ثانيا تحتوي على طبقات الصخور الرسوبية وتكون موجود هذه الصخور أعلى وأسفل و بجوار طبقات الفحم على أحافير نباتية وتكون على شكل انطباعات واغشيه متفحمة،  والنوع الثالث تم اكتشاف هذا النوع وذلك من خلال وجود مواد نباتيه سلفيه و يتم فحصها بالمجهر في اقسام رقيقة او كتل مصقولة ولا يزال هناك مجال للتعرف على جدران الخلايا النباتية والجدار الخارجي للأوراق والجراثيم والبقايا للفطريات داخل الفحم و على سطح الفحم و معرفة المكونات الرئيسية لهذا الفحم المستنقع وهو نوع من الفحم السابروبيلي.

الكثير من المواد الكيميائية التي يتكون منها الفحم والتي يجب دراستها بشكل كبير والاهتمام بها ومعرفتها بشكل كبير ولكن هناك الكثير من الاستفسارات حول متى تكونت مستنقعات الفحم حيث يعود هذا الزمن الى 60 مليون عام  في الماضي وكان هناك اهتمام كبير بمعرفة العناصر والمواد التي يتكون منها هذا الفحم والمستنقعات الخاصة في الفحم حيث كان هناك عدد كبير من المستنقعات التي يتم من خلالها اشتقاق الفحم.