بيت الطاعة ما هو؟ جعل الله عز وجل الزواج سكينة وأمان بين الزوجين، فالزواج هو العلاقة الأسمى على وجه البشرية التي بها يعمر الإنسان الأرض. وحتى تكون هذه العلاقة مستقرة وتنعم بالأمن والأمان، لابد من أن تسود أجواء حسن العشرة والوفاق والمودة والرحمة بين الزوجين. فهذا هو اللبنة الأساسية لإنشاء أسرة بعيدة عن المشاكل الزوجية، والتعقيدات النفسية، ومنها تدمير هذه الاسرة وبالتالي تدمير المجتمع لأن الأسرة هي اللبنة الرئيسية في تكوين المجتمعات. نواصل الحديث لنوضح لكم كل ما يتعلق بإجابة التساؤل المهم جداً في الشريعة والفقه الإسلامي: بيت الطاعة ما هو.

بيت الطاعة ما هو

بيت الطاعة ما هو

بيت الطاعة ما هو، في ديننا الإسلامي أحل الله الزواج، كما أحل الطلاق، لكن الطلاق مكروه بدرجة كبيرة في مجتمعاتنا لكنه حلال. وقد شرع الله لنا الكثير من الأمور التي يؤدب فيها الرجل زوجته إن أحس منها أي تغير أو خروج عن الأخلاق الزوجية والتأدب مع زوجها. كما بين لنا الله عز وجل في محكم آياته وأوضحت السنة النبوية الأمر عن كافة حقوق المرأة على زوجها، وحقوقه عليها، وإن خالف أي منهما هذه الأوامر والحقوق فله عقابه الخاص.

ما هو بيت الطاعة في الإسلام

ما هو بيت الطاعة في الإسلام؟ عبارة عن إجراء يكون للزوج كامل الحق في اتخاذه، وذلك حين تترك زوجته البيت، بهدف إجبارها على الرجوع لبيت الزوجية. لكن الزوجة إن رفضت الرجوع حينها يتم اعتبارهافي الشرع والقانون امرأة ناشز، وهي بذلك تفقد جميع حقوقها الزوجية التي كانت مفروضة لها كمؤخر صداقها. كما تفقد حقها في النفقة، وقد بين بعض القضاة أن المرأة يجب أن تحرم من الزواج مرة ثانية لأنها ناشز.

زوجي طلبني لبيت الطاعة

زوجي طلبني لبيت الطاعة؟ لابد من أن يكون بيت الطاعة مطابقات للمواصفات التي يراها القضاة وأن تكون مناسبة لمعيشة الزوجة. فلابد من أن يكون بيت الطاعة يليق بها من ناحية المستوى الاجتماعي، وكذلك المستوى الاقتصادي الذي يناسب الزوجة. كما أنه يجب أن تجد فيه الزوجة الأمان بالكامل، وإلا لا يتم القبول به كبيت للطاعة، فلا يجوز أن يكون مكان لا يلائم سكن المرأة وراحتها وأمانهاز لذا إن توفرت كافة الشروط في هذا البيت لابد من أن تطيع المرأة زوجها وتعود لبيتها، وإلا تعتبر ناشز، وتسقط كافة حقوقها الزوجية، ولا يحق لها المطالبة بهذه الحقوق.

هل تم إلغاء قانون بيت الطاعة

هل تم إلغاء قانون بيت الطاعة، جعل الله للرجل على المرأة من الحقوق التي لابد من أن توفي المرأة بها، وتطيع زوجها فيها. ولا يجوز للرجلأن يسئ استخدام حقوقه بل عليه أن يستخدمها كما يجب من الناحية الشرعية والدينية، لما في ذك من إيجابيات على الأسرة وكذلك سلبيات. وإن لم توفي المرأة بهذه الحقوق وتطع زوجها تعتبر في الدين الإسلامي امرأة ناشز ولابد من تأديبها بالطرق الشرعية والابتعاد عن ظلمها، أو الافتراء عليها.

كما أن الرأة لها من الحقوق الواجبة على زوجها بالكامل من أن يقوم بها طاعة لديننا الإسلامي، ولسلامة الأسرة المسلمة. وإن أوفى الرجل بكل واجباته تجاه المرأة فلا يحق لها معصيته بأي شكل من الأشكال أو الشكوى عليه. ترى بعض النساء أن بيت الطاعة ضد المرأة ومجحف لها، وأنه سيف سلط على رقبة المرأة، وخاصة إن كان البيت غير مطابق وتم الحكم بأنه مطابق.

وبيت الطاعة يكون في حال خرجت المرأة عن طوع زوجها ولم تسمع منه، ولم تطعه، فلا يجوز للمراة رفض طلب زوجها للفراش مهما كانت الظروف. كما لا يجوز للمرأة أن تخرج من بيتها دون إذن زوجها، ولا تطع غيره، وأن تطعه في كل الأمور إلا معصية الله.

لذا من يحكم على بيت الطاعة أنه مناسب يجب أن يكون شخص موثوق، ومشهود له بتقوى الله، حيث يقوم القاضي بإرسال حكم من أهلها، وكذلك حكم من أهل الزوج. وصفات الحكمين:

  • كل منهما مسلم.
  • رجال أحرار.
  • أن يكون مشهود بعدلهما ورجاحة عقلهما.
  • أن يكونا ذكرين.
  • أن يكونا مكلفان شرعياً.
  • كما يجب أن يكونان فقيهين في الجمع وكذلك التفريق.
  • ألا يكونا متعصبين كل منهما للخصم.

شروط بيت الطاعة

شروط بيت الطاعة، هناك شروط خاصة لابد من توفرها في بيت الطاعة حتى ترضخ المرأة وتعود لزوجها، وإلا تفقد حقوقها. ومن شروط بيت الطاعة:

  • أن يحقق للمرأة الأمان بالكامل على حياتها.
  • أن يكون بيت الطاعة يناسب مستوى الزوجة الاجتماعي.
  • ولابد أن يناسب بيت الطاعة مستوى المرأة الاقتصادية.

وصلنا لنهاية المطاف من مقالتنا التي تناولنا فيها الإجابة عن السؤال بيت الطاعة ما هو؟ وأوضحنا شروط بيت الطاعة.