من الذى بنى معبد ابو سمبل، يعد نعبد أبو سمبل من المعابد القديمة التي تم قطعه في جرف صلب، وقد تم نحت المعبدين في سفح الجبل وجعله نصب تذكاري دائم لملكين من ملوك مصر القديمة، وعند بناء سد النيل تم نقل المعبد،ويعد هذا المعبد من أهم الوجهات السياحية في مصر، وقد تم اكتشاف هذا المعبد في عام 1813 بعد أن كان مغطى برمال الصحراء، ويعد هذا المعبد معلم سياسي مهم ومميز نظراً لاحتوائه على أربعة تماثيل، كما ان طريقة بناء هذا المعبد تعد طريقة مميزة فالحرم الداخلي للمعبد يضي بضوء الشمس خلال يومين في العام، ونظراً لأهميته وانفراده؛ يزوره العديد من السياح من حول العالم، ومن خلال مقالنا هذا سوف نتناول الإجابة على السؤال الذي يتناول من الذى بنى معبد ابو سمبل.

من الذى بنى معبد ابو سمبل

يقع معبد أبو سمبل غرب بحرية ناصر المصرية بحوالي 290 كم جنوب غرب أسوان، ولأهمية هذا المعلم التاريخي القديم تم ادراجه من قبل منظمة اليونيسكو لمواقع التراث العالمية، ويعد أهم آثار النوبة في أسوان الذي تم اكتشافه من خلال جريان النهر إلى فيلة بالقرب من اسوان، مستمراً بناء هذا المعبد حوالي عشرين عام، أما إجابة السؤال الذي يتضمن من الذى بنى معبد ابو سمبل فهو يتمثل فيما يلي:

  • رمسيس.

استمر بناء معبد أبو سمبل حتى عشرين عاماً، وهذا المعبد تم تخصيصه للآلهة القدامى هوراكي وبتاج ورمسيس الثاني والإلهة حتحور والملكة نفرتاري، كما يبلغ ارتفاع هذا المعبد حتى 98قدم، أنا عن طوله فهو يبلغ 115 قدم، وتم اكتشاف هذا المعبد من قبل المستكشف السويسريّ بوركهارت، دالاً على هذا الإكتشاف صديقه المستكشف جيوفاني بيلزوني، فقام بحفر هذا المعبد واكتشافه في العام 1817، وفي بعض الروايات روي أن تاريخ بناء المعبد هذا يعود إلى عهد رمسيس الثاني في العام 1290-1223 ق.م ، ففي هذا الوقت شهدت مصر القديمة أبرز معالم البناء للمعابد الكبرى، وذلك في سبيل اقناع النوبيّين بقوة مصر، ومعبد أبو سمبل  يتواجد فيه مَعبدان؛ المعبد الكبير المُخصص لرمسيس الثاني،والمعبد الصغير المُخصّص لزوجته نفرتاري.

بالإجابة على سؤال المقال الذي تناول من الذى بنى معبد ابو سمبل على أن بانيه هو الملك رمسيس، والتعرف على معلومات عامة حول معبد ابو سمبل وكيف تم اكتشافه؛ نصل الى نهايه مقالنا هذا.