ما هو خطيب الأنبياء، قد يتساءل البعض حول من هم الأنبياء ومن هم المرسلين، وإن النبي هو علم من اعلام اهل الأرض التي يهتدى به وهو الذي قد اختاره الله وقد ارسله إلى قومه ليدعوهم إلى عبادة الله وحده ولا يعبدون الأصنام والشمس والكواكب والنار والأوثان وغيرهم من العبادات، وإن النبي هو مقام روحي رفيع كثمرة لسيرته المقدسة قبل النبوة، وقد خاطبه الله بلقب النبي، وقد ذكر بعض الأسماء الأنبياء وهو اولو العزم من الرسل، وهم الأنبياء الذين حملوا الدعوة من الله إلى جميع البشر والذين لم يقتصر عليهم التبيلغ عندم على فئة معينة او قرية واحد او مكان كغيرهم من الرسل ومنهم نوح عليه السلام، وإبراهيم عليه السلام، وموسى عليه السلام، وعيسى عليه السلام، ومحمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم بابي هو وأمي، ويتساءل البعض هو نبي من أنبياء الله لُقب بلقب خطيب الأنبياء، لذلك سنوضح من خلال هذا المقال ما هو خطيب الأنبياء.

ما هو خطيب الأنبياء

يتساءل الكثير من الأشخاص حول سؤال من الأسئلة الدينية والتي تختص بالأنبياء والمرسلين، وهو نبي من أنبياء الله لُقب بقلب خطيب الأنبياء، وهو شعيب عليه السلام كما ورد ذكره في القران الكريم او رعونيل كما جاء اسمه في التوراة، وهو نبي من أنبياء الله وهو نبي عرب، عُرف بانه خطيب الأنبياء لحكمته وفصاحة لسانه، وكما يُقال أن جده او امه هي بنت لوط، وكما إن الثابت في نسبة انه من سلالة نبي الله إبراهيم عليه السلام، وقد أرسله الله إلى قوم مدين والمقصود بهم أصحاب الأيكة والذين كان ديارهم ما بين الأطراف الحجاز في منطقة البدع في المملكة العربية السعودية، ويذكر أن نبي الله شعيب عليه السلام قد عاش ما يقارب 242 عاماً، وقد ذكر اسم نبي الله شعيب عليه السلام احدي عشرة مرة في القران الكريم، مما يتوضح لنا إجابة السؤال على النحو التالي:

السؤال/ ما هو خطيب الأنبياء؟

  • الإجابة الصحيحة/ شعيب عليه السلام.