نصاب زكاة المال بالريال السعودي 1442،  تعتبر الزكاة احد اهم اركان الاسلام الخمسة وهي الركن الثالث بعد نطق الشهادتين والصلاة،  و اركان الاسلام خمسة أركان وهي شهادة ان لا اله الا الله وان محمدا رسول الله واقامة الصلاة وايتاء الزكاة وصوم رمضان وحج البيت لمن استطاع اليه سبيلا، و تعتبر الزكاة فرض على كل مسلم مقتدر ماديا و يحصل على راتب شهري ويتم حساب نصاب الزكاة لكل شخص مسلم مقتدر حيث ان الزكاة هي فرض على كل مسلم ومسلمة مقتدر على الدفع للفقراء والمساكين وان الزكاة من أعظم الأعمال التي يتقرب بها العبد الى الله سبحانه وتعالى.

و يجب الالتزام بهذه الزكاة حتى يرضى الله عنه وانها مهمه جدا للمساكين والفقراء وتدخل السرور والفرح على قلوبهم بشكل كبير، وجعل الله سبحانه وتعالى الزكاة فرض على كل مسلم ومسلمة حتى ينال الفقراء والمساكين بعضا من المال،  واكد لنا النبي محمد صلى الله عليه وسلم على أهمية هذه الزكاة وان المسلم يجب عليه القيام بهذه الفريضة فهي من اهم الفرائض التي تكون سنويا موجوده وتكون في شهر رمضان المبارك قبل صلاة عيد الفطر المبارك و يجب إخراجها للجهات المختصة في جمع زكاه المال.

نصاب زكاة المال بالريال السعودي 1442

لابد من الانسان المسلم ان يلتزم بإخراج زكاة الفطر للجهات المختصة في جمع هذه الزكاة وذلك لأن الزكاة فريضة على كل مسلم ومسلمة مقتدر ان يدفع هذا المال ويجوز ان يتم دفع زكاة الفطر مال او  ملابس او غيرها من الاشياء و يتم حساب نصاب زكاة المال بالريال السعودي حيث يتم ضرب الراتب الخاص بالشخص المسلم  بنسبة 2 ونصف بالمئة من الراتب الشهري للشخص المسلم،  ولا بد من الانسان المسلم ان يلتزم إخراج هذه الزكاة سنويا حتى يطبق فرائض الله سبحانه وتعالى التي فرضها علينا ويجب ان نلتزم كمسلمين بهذه الزكاة بشكل سنوي حتى نتقرب الى الله سبحانه وتعالى من هذه الأعمال.