الفرق بين الاختراع والابتكار، ضمن الأسئلة التي طرحت على طلاب المملكة العربية السعودية والذي تم البحث عن حله بشكر كبير من قبل الطلاب هو سؤال الفرق بين الاختراع والابتكار، والذي سنقوم نحن الآن بدورنا بإضافة حل هذا السؤال وبالشكل النموذجي، حيث سيتمكن الطلاب بالإلمام بالفرق بين كلاً من الإبتكار والإبداع وكما سنضيف العديد من التعريفات التي ستكون ذات فائدة كبيرة لهم.

الفرق بين الاختراع والابتكار

تعريف الابتكار

من التعريفات النموذجية التي جاءت كتعريفات للإبتكار هو أنه هو المقدرة على إحداث عملية التطوير في الفكرة أو العمل، وكما يعتبر الإبتكار هو عملية التصميم في الأسلوب أو أي عمل مميز وبطريقة جديدة ومحدثة بشكل رائع.

الفرق بين الاختراع والابتكار

ما هو الاختراع

الإختراع هو عبارة فكرة مميزة وجديدة وكذلك هي فكرة مفيدة وقابلة للعمل والقيام بتطبيقها من قبل من فكّر وتوصل إليها، وهنا يجب أن يكون الإختراع جديد ولم يسبق لأحد أن توصل إليه وقام به، ويعتبر الإختراع هنا هو الإختراع الذي يمنح القانون في الكثير من الدول جائزة عليه ويقوم بتسجيله بإسمه تحت قانون براءة الإختراع لهذا الشخص المخترع.

الفرق بين الاختراع والابتكار

أنواع الابتكار

يوجد العديد من الأنواع للإبتكار، والتي تختلف فيما بينها وتعتبر ذات ميزات وخصائص مينة، ومن أهم أنواع الإبتكار:

  • الابتكار المزعزع والغير ثابت، ويطلق عليه البعض إسم الإبتكار ” ما هو وما ليس هو الابتكار.
  • الإبتكار الثوري ويسمى لدى بعض لدى العلماء بالإبتكار المنقطع والراديكالي.
  • الإبتكار طويل الأمد في الإستخدام والمستدام، ويعتبر هذا هو إبتكار لا مستخدم بشكل كبير ومؤثر بشكل مباشر في الأسواق العالمية.
  • الإبتكار المتجدد والتطوري من قبل المبتكر.

تعريف الموهبة

يقصد بكلمة موهبة ولتي تعتبر هي من الكلمات المأخوذة من الفعل الماضي وهب، وهي أي أنه قد أعطى شيء مجاني وبدون أي مقابل، فهنا تعني الموهبة العطية للشيء بدون مقابل، وكما تعني كلمة موهوب في اللغة العربية أن الإنسان قد الذي أعطي أو منح هذا الشيء وبدون أي مقابل وبلا يسمى بالموهوب، والموهوبين في الإختراعات والصناعات هم الاشخاص الذين وهبوا من الله عز وجل الذكاء والفطنة الكبيرة، ولهذا يقال فلان موهوب أي أن الله قد وهبه ما لم يهبه لغيره ليصبح بهذا الإبداع الكبير، فدائماً تكون الإبداعات والإختراعات الكبيرة والمدهشة هي من الأشخاص الموهبين من الله بالذكاء والفطنة الكبيرة، ومن الجدير ذكره بأن الموهبة يجب أن تصاحب بإصرار كبير من قبل هذا الشخص، وذلك لكي يتكون هذه الموهبة ذات ناتج إبداعي كبير ومفيدة للمجتمع ككل.

الفرق بين الاختراع والابتكار

الفرق بين الاختراع الابتكار والاختراع

هنالك العديد من الفروقات بين كلاً من الإختراع  الإبتكار، وتعتبر ذات تنوع وإختلاف في العطيات والهدف والتحقيق والمدة الزمنية التي تصلح لها، ويتمثل الفرق بين الاختراع الابتكار الابتكار فيما يلي:

  • الابتكار:

يعمل الإبتكار على إيجاد الفكرة والتنفيذ لها على أرض الواقع، وذلك هو ما  يكون جديد وفريد من نوعه، وتتمثل هذه العملية في كلاً من  السلع في السوق أو الخدمات التي تتولد من خلال هذه العملية:

  1. يمكن من خلال الإبتكار القيان بالتنفيذ لمجموعة أفكار، وذلك من خلال أسلوب محدث.
  2. يمكن للمبتكر القيام بقياس الدرجة العالية من الإبتكار والقياس لنسبة نجاحه، وذلك كونه لا يتعلق بالإنتاج.
  3. يوقع الإبتكار المبتكر في عدة مشكلات، ولكن ذلك كإحتمال وليس بشيء حتمي.
  4. يحتاج الإبتكار لتالية مالية ومادية، وهذا كون الإبتاكر سيترتب عليه التنفيذ لهذه الفكرة والعمل على تحويلها إلى شيء منفذ ومحقق للهدف.

 

  1. الإختراع:
  2. الإختراع هو إبداع في ناتج عن المخيلة من قبل الشخص.
  3. يقول العلماء بأنه من الصعب أن يتم القياس نسبة النجاح الإبداع في هذا المجال.
  4. يتم في الإختراع  الولادة للأفكارجديدة.
  5. دائما لا يخشى المخترع فيه الوقوع في المخاطر الكبيرة.
  6. الإختراع هو قدرة الشخص على إيجاد فكرة غير مسبوقة.
  7. في عملية الإختراع لا تحتاج العملية هنا إلى تكاليف مالية.

الفرق بين الاختراع والابتكار

الفرق بين الاختراع والابتكار، قمنا في هذا المقال بإيضاح كافة المعلومات التي تخص الإختراع والإبداع، وذلك كون التعرف على الفرق بين الاختراع والابتكار ذو أهو أهمية كبيرة للطلاب في هذه الآونة، فقد قام العديد من الطلاب بالبحث عن الفرق الحقيقي بينها، وتجدر الإشارة إلى أننا قمنا بتخصيص خانة تعليقان لكم في أسفل هذا العرض وذلك لكي تقوموا بإضافة أسئلتكم فيها.