معلومات عن عصام الشوالي المعلق الرياضي التونسي المشهُور والذي له قاعدة جماهيرية كبيرة من المعجبين والمُحبّين لصوته الرّهيب وتعليقاتِه المُميّزة على المباريات الأوروبية والعربية التي تبثّها قنوات الجزيرة الرّياضية المُشفّرة.

عصام الشوالي هُو من أكثر المعلّقيين الرياضيين حبًا من قِبل المعجبين، نظرًا لأنه يعلق تعليقَات بها الحكم وبها الكلمات الجمِيلة والحماسية، وله قُدرة على المدح، الأمر الذي يجذب المشاهدين للمباريات ويجذبهُم بالكلمات، لهذا سوف نضع لكم معلومات عن عصام الشوالي المعلق المشهور.

عصام الشوالي

هو مُعلّق رياضي تونسي الجنسية، ويُعدّ مِن أفضل المعلّقين الرياضيين في وقتنا الحاضر، ويعمل في قنوات الجزيرة الرياضية المُشفّرة، فهو يقوم بالتعليق على مباريات كرة القدم في شبكة قنوات بي ان سبورت، ولديه معلومات كبيرة من المعلومات الرياضية، فهو يتميز بالتعليق الذي يعطي طابع من الاثارة والحماس، كما له نبرَة صوتية عالية، وثقافة رياضية واسعة ومميزة، وهو من الاشخاص المتمكنين جدا في اللغة العربية، ويتم اختياره دومًا للتعليق على المباريات الكبيرة مباريات الكلاسيكو الاسباني والكلاسيكو الانجليزي والكلاسيكوهات العربية وغيرها.

بداية تعليق عصام الشوالي

بدأ عصام الشوالي بالتعليق في عام 1994 بعدما قام الرئيس التونسي زين العابدين بانشاء قناة وطنية للشّباب سُمّيت بتونس 21، فقامت أخته باقناعه بالعمل في المجال الرياضي ودراسة الاعلام الرياضي نظرًا لحبه الكبير للرياضة، وقد تقدم للاذاعة قبل ساعة واحدة من اغلاق البول، وتم اختياره من بين اكثر من خمسة آلاف شاب وفتاة كانوا يتنافسون على تسعون شاغر وظيفي في اذاعة الشباب، وبدأ العمل في نوفمبر عام 1995 في الاذاعة وكان مقدم برامج رياضية، وفي عام 1997 بدات العمل كمراسل، من وفي بطول LG CUO كان المهمة الاولى له من اجل التعليق وبدات مباراة الافتتاح مع المنتخب التونسي مع نظيره الزامبي وعلق ايضا على نهائي جمع تونس بنيجيريا.

حاز على العديد من الجوائز، حيث حاز على جائزة أفضل معلق رياضي عربي والتي قدمتها جريدة الهدف الليبية في عام 2006، كما اختير كافضل لاعب معلق عربي من صحيفة القمة المصرية عام 2006، وحصل على افضل معلق تونسي في عام 2000، 2001، 2004، 2006، 2007، 2008، وقد اعتز بالتكريم من المنتخب المصري الذي توج بكاس الامم الافريقية عام 2008 وقد كرمه وزير الشباب والرياضة اليمني عبد الرحمن الاكوع .