بحث عن الكتابة الوظيفية - فهرس

بحث عن الكتابة الوظيفية

     

محتويات

    بحث عن الكتابة الوظيفية كامل العناصر، فالكِتابة بِمفهومِها العام هي الرّسم بِالقلم على الوَرق وتجميع الاحرف بِبعضُها البعض مُكوِّنُه كلِمات وجمل مُفيدة ، يستطيع الانسان قرائتها بِشكل مُنظّم ومُترابِط ، ولكِنّنا سنسلط الضّوْء على ما هي الكِتابة الوَظيفيّة وما هي الاسس المبنيّة عليها ، وسنتعرّف على انواعها ايضا . ان الكِتابة الوَظيفة اُحد اشكال الكِتابة الّتي تُفيد بِتوْجيه خِطاب مُعيّن تُجاه قضيّة او امر مُعيّن للاخرين او المعنيّين ، بِداخِل عمل ما ، ويَتِمّ كِتابُه هذا النّوْع مِن الكِتابات لِقضاء بعض مِن الاِحتياجات الانسان وترابُطهُم بِبعضُهُم البعض ، ويَتِمّ مِن خِلالها تنظيم سيْر عملِهُم وشُؤونهُم . ومِن الاسس الهامة التى تُنبني عليها الكِتابة الوَظيفيّة انها تكون مُدعّمة بِالصّور الموَضِّحة لِلموْضوع ، وتُمحوِر الافكار الاساسية المرجوّ ايصالها للاخرين والمعنيّين ، واعادة تكرار الافكار اثناء الكِتابة تذكيرا بِها ولِمُدى اهميتها ، فالكِتابة الوَظيفيّة تُمثِّل توْضيح غرضا في الحياة له اهمية كبيرة علينا ، وهي مِن المعروف عنها أنّها كِتابة مُتّصِلِه مع مُتطلّبات الحياة ، ومِن اشكالها البرقيّات ، والتّقارير ، والخِطابات الرّسميّة . وهُناك فرق شاسِع بيْن الكِتابة الوَظيفيّة والكِتابة الابداعيّة بِشكل كبير فكِلاهُما يُمثِّل قيمة مُختلِفة عن الاخر ، وبِالهدف ايضا ، كما يعرُف عن الكِتابة الابداعيّة انها اُحد اشكال الكِتابة الّتي تخرُج مِن المشاعِر الكامِنة في العقل الباطِن للانسان ، وتحتاج اجواء هادِئُه عِند كِتابتِها ، كوْنُها تحقُّق اِسمي معاني المُتعة ، فذلِك يُبرهِن ان الكِتابة الوظيفية والابداعيّة مُختلِفتانِ عن بعضُهُم البعض . وتعتمِد الكِتابة الوَظيفيّة على الحقائِق والبراهين ، وسُهولة العِبارات ، وان يتضمّن على مُصطلحات عِلميّة ، والدِّقّة في معاني الكلِمات ، فكُلّ هذِه الامور السّابِقة تُساهِم في نجاح الكِتابة الوَظيفيّة ، وكما تُحُدِّثنا سابِقا بِأنّ التّقارير اِهد اِهم اشكال الكِتابة الوَظيفيّة كوْنُه يتضمّن كمّيّة كبيرة مِن المعلومات الدّقيقة والصّحيحة ، حوْل قضيّة مُلتزِما فيه كاتِبه بِالوُضوح والامانة والصِّدق ، مبتعدا ويَبتعِد عن الالفاظ المُعقّدة .

    بحث عن الكتابة الوظيفية


    الزوار شاهدو أيضًا

    تعليقات الزوار

      اترك تعليقاً