لماذا شعر الطير فلاب بأنه مقلوب وسط حشد الخفافيش، تختلف العديد من الطيور فى أشكالها والوانها واحجامها، ما يميز الاختلافات بين الطيور ستيلا بين حشود الخفافيش التى هاجرت معها بالعودة الى أمها، حيث انها كانت قد تأثرت ونظرت الى نفسها مختلفة بينهم وشعرت بأنها طائر مقلوب وسط تلك الحشود الكبيرة، ويتسائل الطلبة على سبب لماذا شعر الطير فلاب بأنه مقلوب وسط حشد الخفافيش، من خلال طرحنا للمقال سوف نتعرف على السبب وراء ذلك السؤال عبر المقال التوضيحي على النحو التالى.

عودة الطائر مع حشد من الخفافيش

تعاونت ستيلا مع مجموعة من الخفافيش وتعلمت منهم بعض السلوكيات والطرق فى تحقيق الوصول الى امها، حيث كانت الوسيلة الوحيدة لتحقيق العودة الى امها وحياتها الطبيعية بكل أمن وامان، وعودتها الى امها أشعرت ستيلا بالحنان والفرح والسعادة والسرور، حيث انها كانت قد زرعت روح الصداقة مع الطيور وتلقنت بعض التصرفات والعادات التى لم تكن تعرفها من قبل، ووجدت نفسها بأنها مختلفة عن باقى الطيور من الخفافيش التى ساعدتها فى طريقها الى الرجوع الى حضن امها.

لماذا شعر الطير فلاب بأنه مقلوب وسط حشد الخفافيش

  • شعر الطير فلاب بأنه مقلوب وسط حشد الخفافيش، وذلك لان الخفافيش جميعهم كانوا يتعلقون بأقدامهم، ويبدو منظرهم واحدآ، والطير يراهم جميعآ بنفس الرؤية، لذلك أحسن انه مختلف عنه وانه مقلوب وسط تلك الحشود من الخفافيش.