هل تم اقالة وزير التربية والتعليم طارق شوقي، نقلت عدة صحف مصرية وعربية خبر إقالة وزير التربية والتعليم طارق شوقي قبل قليل بشكل عاجل وبارز، وقالت المصادر بأنه تم إعفاء وزير التعليم طارق شوقي من مهامه كوزير لوزارة التربية والتعليم في جمهورية مصر العربية لأسباب عدة، وقد ولاقى هذا الخبر الكثير من الإهتمام من قبل الشارع المصري والذي تم تداول هذا الخبر على نطاق واسع من قبلهم، ولكن ما هي حقيقة هذا الخبر وهل هل تم اقالة وزير التربية والتعليم طارق شوقي بالفعل؟، في ظل أهمية هذا الحدث والخبر سنتناوله الآن وبالتفصيل وسنتعرف على حقيقته ووفقا للمصادر الرسمية والمقربة من وزارة التعليم في مصر.

من هو الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم السيرة الذاتية

ولد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم في الثاني عشر من شهر يونيو  من العام 1957، وقد تحصل على جائزة الرئاسية الأمريكية للتفوق البحثي في سنة 1989، وكما إلتحق طارق شوقي  بمنظمة اليونسكو في سنة 1999 وإستمر بالعمل فيها إلى سنة 2012، وقد عمل الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم على تنفيذ الكثير من المشروعات في مجال تطبيقات تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات حول العالم وكان له النجاح الباهر في كل ذلك، ويعتبر الدكتور طارق شوقي وزير التعليم في جمهورية مصر العربية من أعلام العمل التطوعي أيضاً فقد عمل على إحياء العديد من المبادرات التي كان لها الأثر الخيري الواضح، وإستطاع مع مبالغ كبيرة من التبرعات لجمعيات ومستشفيات مصرية عدة والتي كان من أهمها هي مستشفى سرطان الأطفال المصرية.

حياة الدكتور طارق شوقي العلمية

أكمل الدكتور طارق شوقي العلمية بكالوريوس الهندسة الميكانيكية  وتحصل على الشهادة من جامعة القاهرة بسنة 1979م، وبعد ذلك تحصل  على درجة الماجستير في تخصص الهندسة في سنة 1983 وذلك قد كان من جامعة براون الأمريكية، ومن ودرجة ثم تحصل على درجة الماجستير في تخصص الرياضيات التطبيقية في سنة 1985، ودرجة الدكتوراه في علم الهندسة بسنة 1985م، ومن الجيدر بالذكر بأن طارق شوقي وزير التربية والتعليم  قد عمل كباحث في قسم الميكانيكا في معهد ماساشوستش بسنة 1985، وبعد ذلك  ثم عمل في قسم الميكانيكا النظرية بجامعة إلينوي.

حقيقة إقالة وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي

إلى حد الآن لم يتم إصدار أي بيان رسمي من قبل وزارة التعليم في جمهورية مصر العربية حول إقالة طارق شوقي وزير التربية والتعليم المصري، فقد قالت العديد من المصادر بأن كل ما ياتم تداوله هو مجرد إشاعات مغرضة وليس لها أي أساس من الصحة، فما زال وزير التربية والتعليم طارق شوقي على رأس عمله ويقوم بدوره الوزاري الموكل له بكل كفاءة، ويذكر بأن الدكتور طارق شوقي قد تسلم منصب وزير التعليم المصري في تاريخ 14 فبراير / شباط / 2017 وكان له الدور الكبير في عدة تعديلات وزارية وتعليمية في مصر.

في حال أن جد جديد حول قضية إقالة وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي فسنوافيكم بالخبر بشكل فوري وسريع، حيث سنقدم لكم على كافة المعلومات والتفاصيل حول ما سيحدث في قضية إقالة الدكتور طارق شوقي سيما أنه يوجد عدة أخبار تقول بأن هنالك خلافات بينه وبين رئيس الوزراء المصري حول عدة قرارات واجب إتخاذها تجاه التعليم المصري.