أذكر جملة يواسي بها من تلفت مزروعاته، يعتبر هذا السؤال من الاسئله المتداوله لطلبه الصف الاول الابتدائي من كتاب لغتي والسؤال يعد من اسئله الاختبارات الدراسيه للفصل الدراسي الاول، حيث اانا سنسعي لتقديم الاجابات بخصوص هذه الماده الدراسيه موضحين اجابه السؤال السابق لكافه الطلبه والطالبات، فسنذكركم بالسؤال مره اخري متبعين اجابته اسفل موضوعنا هذا بالمقاله الاتيه، أذكر جملة يواسي بها من تلفت مزروعاته

أذكر جملة يواسي بها من تلفت مزروعاته

يكون الانسان في مجال التجاره معرضا اما للربح واما للخساره، لذلك فان المتابعه لهذه الخساره بعوامل الربح مما ينبغي عليه، ومن الخساره ما يخسر من المحصول، وذلك مشترك بين المسلم والكافرن ولكن جانب الاختلاف بينهما يكون بالاحتساب عند الله عزوجل ، اجابه للسؤال أذكر جملة يواسي بها من تلفت مزروعاته:

والاجابة الصحيحة عن السؤال هي

  • الله سيعوضك عما قد تلف.
  • هذه الجملة تعيد الرزق إلى رازقه وتجعل الإنسان يتعلق بالله تعالى ويقترب منه، وهذا ما يجب دوما ًعلى العبد أن يفعله وهو التقرب من ربه.

من هنا نشيد بانه لابد من جعل مخافه الله بين اعيننا بكافه اعمالنا التجاريه بجميع المجالات، اتخذ طاعه الله تجاره تاتك الارباح من غير خساره، قدمنا لكم الاجابه الشافيه من كتاب لغتي وتعرفنا خلال مقالتنا علي الاجابه للسؤال أذكر جملة يواسي بها من تلفت مزروعاته وعرفنا الاجابه ( الله سيعوضك عما قد تلف ).