ميز فيما يأتي ما يثبت من احكام بسبب الرضاع

في مسألة جواز النظر إلى  التي ارضعته و بناتها فالأمر هذا يثبت و السبب لأنه يحرم الرضاع ما يحرم من النسب , في مسألة وجوب النفقة عليه لامه من الرضاعة  فالأمر هذا لا يثبت لأنه ليس ولياً لها, و في مسألة تحريم زواجه من بنات من أرضعته فالأمر هذا يثبت لأنهن اخواته من الرضاعة ,و في مسألة وجوب صلته لمن أرضعته كما يصل رحمها فالأمر هذا لا يثبت لأنها ليست من أحرامه ,و في مسألة جواز الخلوة بأخته من الرضاعة فالأمر هذا يثبت لأنها أخته من الرضاعة , و في مسألة وجوب الإحسان إلى أمه من الرضاعة و برها فالأمر هذا لا يثبت لأنها ليست من أرحامه ,وفي مسألة جواز مصافحة أخته من الرضاعة و تقبيل رأسها فالمر يثبت لأنها أخته من الرضاعة .