الفرق بين التقليد المحمود والمذموم

بواسطة: - آخر تحديث:

الفرق بين التقليد المحمود والمذموم سوف نطرح هنا ونتيح لكم اجابة نموذجية حول سؤالنا لكي يتوضح لكم ما هو الفرق بين التقليد المحمود والتقليد المذموم. التقليد المحمود عبارة عن التقليد البناء الحسن، الذي يكون بشيء محبوب و أيضا مرغوب وليس بشيء غير محبوب ويسمي  التقليد الذي تحمد عاقبته، لهذا يسمي بالتقليد المحمود مثل أن يقليد انسان يصلى او ان يقلد انسان نظيف أو إنسان ناجح وغيره من هذه الأمور.

ما هو الفرق بين التقليد المحمود والمذموم

التقليد المذموم:  هو ذلك التقليد الذي يكون غير بناء أو حسن والذي يؤدي الي الهاوية لهذا يقال بمسمي التقليد الهادم، ومما نوضحه من الأمثلته عن تقليد الشخص الذي يدخن أو التقليد لإنسان لا يصلى، أو تقليد القصات الغير مرغوبة وغير المحبب. هذه اجابة يمكن ان تكون واضحة عن الفرق بين التقليد المحمود والمذموم ويمكن ان نوضحهابشكل اكبر من خلال:

الفرق بين التقليد المحمود والمذموم

التقليد المحمود

هو التقليد الممدوح ويحمد عقباه، ومن الامثلة على هذا التقليد المحمود مثل:

  • تقليد الام التي تصلي
  • تقليد الوالد المصلي
  • تقليد الانسان الناجح
  • تقليد من يحفظ القران
  • تقليد من هم في القمة ومن هم يجنون النجاح

التقليد المذموم

هو التقليد الغير مجمود ويكون غير مرغوب الذي نهي الاسلان عنه والمجتمع ومن الأمثلة على هذا التالي:

  • تقليد الانسان المدخن
  • تقليد القصات الاجنبية التى تكون غير إسلامية
  • تقليد الموضة او اللبس الاجنبي الفاضح للنساء والاجانب
  • تقليد العادات الغير مرغوب فيها  مثل التدخين والبس والطباع الغير محبوبه

التقليد المذموم والمحمود في الاسلام

قال إمامنا الصادق (عليه السلام): “من أخذ دينه من أفواه الرجال أزالته الرجال، ومن أخذ دينه من الكتاب والسنة زالت الجبال ولم يزل”.

ومن المنطلق نفهم ان أهمية اخذ الدين من العلماء الأتقياء والتقليد هو أخذا من القرآن والسنة، وهو ما يعني الاستقامة على “الدين الحق”، ولكن عندما نقلد العلماء الغير أتقياء هذا يعني التذبذب ولا يكون هناك ثبات على الدين الحق،

إن الشخص إذا اتبعهم بفتاوى أصدروها بدافع الأهواء أو بدافع الضغوط النفسية والاجتماعية أو القياس وما غير ذلك، يكون قد خرج عن “الدين الحق” وعبدهم من دون الله.

ايات عن التقليد المذموم والمحمود

هنا نوضح بالآيات القرآنية ما يمكن ان نعرفه عن التقليد المحمود والتقليد المذموم، ونوضح بشكل تفصيلي ما يمكن ان يكون قديما تقليد مذموم بالتالي:

{وَقَالُوا لَوْ شَاء الرَّحْمَنُ مَا عَبَدْنَاهُم مَّا لَهُم بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ * أَمْ آتَيْنَاهُمْ كِتَابًا مِّن قَبْلِهِ فَهُم بِهِ مُسْتَمْسِكُونَ * بَلْ قَالُوا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِم مُّهْتَدُونَ * وَكَذَلِكَ مَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ فِي قَرْيَةٍ مِّن نَّذِيرٍ إِلَّا قَالَ مُتْرَفُوهَا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِم مُّقْتَدُونَ * قَالَ أَوَلَوْ جِئْتُكُم بِأَهْدَى مِمَّا وَجَدتُّمْ عَلَيْهِ آبَاءكُمْ قَالُوا إِنَّا بِمَا أُرْسِلْتُم بِهِ كَافِرُونَ * فَانتَقَمْنَا مِنْهُمْ فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذِّبِينَ}.

تفسير آيات عن التقليد المذموم

فعندما نتدبر ما بهذا النص القرآني لنتعرف على التقليد المذموم قرآنياً هو يكون نتيجة إلى التعصب الأعمى للآباء والسلف، بحيث الإنسان يكذب غير ما عرفه من قبلهم، ولو كان أهدى بما كان عليه الآباء.
فهو يكون تقليد ناشئ عن جهالة الشخص (مَّا لَهُم بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ) وناشئ من حب الدعة والترف وكراهة الاجتهاد بطلب طريق النجاة (إِلَّا قَالَ مُتْرَفُوهَا)؛ ولذلك فإنه يقع المقلد عن عمي وترف بسوء العاقبة.

هذه اهم ما يمكن الحديث عنه بالفرق بين التقليد المحمود والمذموم وقدمنا عدد من الأمثلة على هذه الأنواع  لكي تتوضح الاجابة والحل الصحيح لتوضيح بشكل كبير جدا الفرق بين التقليد المحمود والمذموم حتي يبتعد الجميع عن نوع التقليد الغير محمود والتمسك بالتقليد الممدوح والمحمود

التعليقات

    اترك تعليقاً