من الاوقات التي ينهى عن الصلاة فيها هذه من الامور الهامة جدا فى الاسلام، فدينا الاسلامي نهاني عن امور وحثنا على امور اخري، ولكن هنا نجد انه نهانا عن الصلاة فى أوقات محددة، وهذا الامر يجب ان نعرفه، ونتعرف على ما هي الأوقات الخمسة التى نهي عن الصلاة فيها، ويمكن ان نبين الإجابة من خلال الموضوع هنا.

من الاوقات التي ينهى عن الصلاة فيها

الجواب: أوقات النهي هي خمسة بالتفصيل:
أولها: يكون بعد طلوع الفجر وحتي طلوع الشمس، هذا وقت نهي، فلا يصلى فيه إلا بسنة الفجر أوفريضة الفجر أو تكون بتحية المسجد.
الثاني: بعد طلوع الشمس إلى وقتترتفع قيد رمح.
الثالث: عند وقوفها من قبيل الظهر بقليل، عندما تقف الشمس في كبد السماء، وهذا يسمى وقت الوقوف برأي الناظر حتى تزول الشمس إلى جهة الغرب، وهو وقت قصير يصل ثلث ساعة أو ربع ساعة وهو ليس بالطويل.
الرابع: بعد صلاة العصر حتي  أن تصفر الشمس.
والخامس: عند اصفرارها وحتي أن تغيب.

معنى التعبد في النهي

الأصل في الصلاة كما يوجد بغيرها من العبادات أنها شرعا مطلوبة، لكن المقصود هنا من مشروعيتها: ليس مقصورا على فعلها، بل المقصود تحقيق معنى التعبد، وفق مراد المعبود “سبحانه وتعالى”، وقد يكون هنا معنى الابتلاء، مثل قوله تعالى: 《فمن شرب منه فليس مني》، فكما أن سبحانه وتعالى جعل الصلاة كتابا موقوتا؛ أراد من العابدين له أن يؤدوها خلال وقتها، ونهاهم عن ترك العبادة بأوقات مخصوصة، ليتحقق في العبادة معنى الامتثال.

هذه أوقات النهي وهنا نقول لا يجوز للمسلم أن يصلي فيها، إلا من اجل الفرائض التي تفوته، فيمكن ان يصليها بكل وقت، وهكذا تكون فريضة الفجر تصليها وسنتها بعد طلوع الفجر، وهكذا مثل سنة تحية المسجد وايضا كصلاة الكسوف لو كسفت الشمس بعد صلاة العصر، ومثل سنة الوضوء – فهذه يقال عنها: ذوات الأسباب، وهكذا لو طاف من بعد العصر بمكة لو طاف بالبيت بعد وقت العصر أو بعدوقت الفجر صلى سنة الطواف، لأنها من ذوات الأسباب. نعم.