هل العقيدة الاسلامية سببا في جمع شمل المسلمين، جاء الإسلام رحمة للعالمين وكان ولا زال هو الطريق والسبيل الذي سينجي الخلق من الضلال إلى الهدى ومن الشر وسوء الدرب إلى طريق العدل والفوز العظيم عند الله عز وجل، فقد جاء لنا الإسلام رحمة من الله والذي يريد لنا أن نكون في علا الجنان عده في الآخر، حيث بعث لنا النبي محمد عليه الصلاة والسلام رحمة والذي أدى الأمانة وبلغ الرسالة كما أراد الله منه،

ويتساءل الكثير بلماذا العقيدة الاسلامية سبباً في جمع شمل المسلمين، وذلك جاء بغية منهم للتعرف على الجمع الذي جاء به الإسلام وعقيدته الحنيفة بين المسلمين، ولذلك سنتعرف الآن على ما قدمه الإسلام وعقيدته من جمع ولم شمل لقوة المسلمين ومن كافة الألوان ومن كل مكان.

العقيدة الاسلامية ويكيبيديا

يمكن لنا أن نعرف العقيدة الإسلامية بأنها هي العقيدة التي تلم وتشمل كافة أصول الإسلام الستة، وكما تعتبر هي الإيمان برب السماوات والأرض عز وجل وكما تعتبر هي الإيمان بالملائكة والإيمان بالكتب والرسل من الله عز وجل، والتيقن والإقرار والإيمان بوم الآخرة والقدر خيره وشره، فقد ترك لنا الله في القرآن الكريم وكذلك الأحاديث النبوية الشريفة الكثير من الدلائل على أن العقيدة الإسلامية على حق وأنه على الجميع الإيمان بها والإتباع لما جاء فيها من علوم ومعارف وقوانين وتشريعات، ، فقد عرف عن العقيدة الإسلامية بأنها هي عقيدة تأخذ العبد من الضلال إلى الهدى وتجزيه الخيرة من الله في الدنيا والآخرة وتسكنه الجنان.

ما هي أهمية العقيدة الإسلامية

للإسلام الأهمية الكبيرة في حياة المسلم، وذلك ما ذكره النبي محمد والعلماء في الفقه الإسلامي والذين أوضحوا بأن العقيدة الإسلامية هي ذات أهمية بالغة في حياة المسلم، فقد كان النبي محمد عليه الصلاة والسلام يسير على العقيدة الإسلامية ويتخذها منهجا هما في حياته كمسلمين، وتكمن أهمية العقيدة الإسلامية في النقاط التالي:

  • العقيدة هي أحد عومل السعادة الإنسان وذلك في الدنيا والأخرة.
  • العقيدة الإسلامية هي تعتبر هي أحد أهم العوامل الأساسية لخلق الإنس والجن.
  • العقيدة الإسلامية هي السبيل الذي يرشدنا إلى العقيدة للأفكار الجيدة والعمل على الإبتعاد عن الأفكار السيئة.
  • العقيدة الإسلامية هي بمثابة القيام بالإستجابة لجميع دعوات الله من الرسل.
  • العقيدة الإسلامية هي عبار عن إفراد الله عز زجل بعباده المسلمين.

هل العقيدة الاسلامية سبب في جمع شمل المسلمين

بالفعل عمل الإسلام على لم شمل المسلمين وجعلهم يد واحدة تعبد الله وتمد يد العون لمن يحتاج منهم من مساعدة وكان له الوقع الكبير في توحيد كلمة المسلمين، ففي حين يقول المؤذن حي على الصلاة نرى بأن المسلمين يصطفون صفاً واحد ويكونوا على قلباً واحداً في العبدة والعمل، وهذا ما تركه النبي محمد عليه الصلاة والسلام فينا كمسلمين والي قال بأنه يجب على المسلمين أنم يكنوا على قلب رجلاً واحد وكان هذا هو العمل الذي سينجي المسلمين من الضعف والهوان وكما قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه بأن الله أعزنا بالإسلام وإن إبتغينا غيره عزاً فسيذلنا الله مشيراً ومؤكداً بذلك بأن الإسلام هو لم شمل للمسلين وأنه هو طريق الحق والقوة للمسلين فيس كل بقاع الأرض.

كيف تجمع العقيدة الاسلامية شمل المسلمين

من خلال السير على القوانين والتشريعات التي فرضها الله عز وجل ونبيه محمد عليه الصلاة والسلام، حيث يعبد المسلمين رب واحداً ونبياً واحداً ويسيرون على تشريعات وقوانين كتاب واحد وهو القرآن الكريم، ولهذا يعتبر الإسلام والعقيدة الإسلامية هي من تجمع صف المسلمين وتجعلهم قوة كبيرة لا يستهان بها، فقد إجتاح النبي محمد عليه الصلاة والسلام العالم بقوة العقيدة الإسلامية وكان له السداد في الخطى بسبب تأييد الله له، ولهذا يعد الإسلام هو طريق ومنهج واضح والذي هدف من خلاله النبي عليه الصلاة والسلالم إلى أن يكون المسلمين تحت راية الله وأن يكونوا على قلب رجلاً واحد.

علل كون العقيده الاسلاميه سبباً في جمع شمل المسلمين هو أحد لأسئلة التي جاءت في المنهاج لدى الطلاب وشكل لهم الأهمية الكبيرة، فقد قمنا بإضافة إجابة هذا السؤال وقمنا بالعمل على إجابة هذا السؤال بشكل نموذجي والذي سيمكن الطلاب من التعرف على العقيدية الإسلامية ومدى إسهامها في توحيد صف المسلمين وجمع شملهم.