تعد جامعة الدمام من الجامعات العريقة التي تقع في المنطقة الشرقية من المملكة العربية السعودية ولها تخصصاتها الجميلة، وهيئتها التدريسية المميزة، كما أن هذه الجامعة من الجامعات التي خرجت أجيالا من الشباب الطموح والشخصيات الواعدة  من أبناء المملكة العربية السعودية، ويسأل الطلاب عن صيغة الايميل الجامعي جامعة الدمام، كغيرها من الجامعات المنتشرة في أرجاء المملكة والتي تنشر العلم وتحرض على نواله وقد قال صلى الله عيله وسلم  (منْ سَلَكَ طَريقًا يَبْتَغِي فِيهِ علْمًا سهَّل اللَّه لَه طَريقًا إِلَى الجنةِ، وَإنَّ الملائِكَةَ لَتَضَعُ أجْنِحَتَهَا لِطالب الْعِلْمِ رِضًا بِما يَصْنَعُ، وَإنَّ الْعالِم لَيَسْتَغْفِرُ لَهُ منْ في السَّمَواتِ ومنْ فِي الأرْضِ حتَّى الحِيتانُ في الماءِ، وفَضْلُ الْعَالِم عَلَى الْعابِدِ كَفَضْلِ الْقَمر عَلى سَائِرِ الْكَوَاكِبِ، وإنَّ الْعُلَماءَ وَرَثَةُ الأنْبِياءِ وإنَّ الأنْبِياءَ لَمْ يُورِّثُوا دِينَارًا وَلا دِرْهَمًا وإنَّما ورَّثُوا الْعِلْمَ، فَمنْ أَخَذَهُ أَخَذَ بِحظٍّ وَافِرٍ).

 

جامعة الدمام في المملكة العربية السعودية

جامعة الدمام من الجامعات المتطورة التي تهتم بالتقدم التكنولوجي وهذا من الأمور المشاهدة في تعاملاتها وتراسلاتها والخدمات المتنوعة التي تقدمها الجامعة، كما أنها تتيح التواصل مع طلابها من خلال الإيميل المخصص للجامعة  وهذا الإيميل يعد من الأمور الهامة للجامعة وعليه مرتكز كبير في متابعتها وتلقي المراسلات منها أو مراسلتها ذاتها، وقد عرفت الجامعة بالسرعة في المعاملات وإنجازها، واهتمامها بالجانب الرقمي والتخصصات المتعلقة بهذا الأمر الهام في تعتني بطالب العلم الذي قال عنه الرسول صلى الله عليه وسلم (مَن خرَج في طَلَبِ العِلمِ، كان في سَبيلِ اللَّهِ حَتَّى يرجِعَ) (مَن خرَج في طَلَبِ العِلمِ، كان في سَبيلِ اللَّهِ حَتَّى يرجِعَ).

صيغة الايميل الجامعي جامعة الدمام

إن الإيميل له صيغة محددة بشكل ما حسب الجهة التي يصدر عنها هذا الإيميل كان شركة أو جامعة أو مؤسسة وجامعة الدمام من بين الجامعات التي تخضع لنظام خاص بها في التراسل وهذا النظام من الأنظمة الضرورية والهامة وصيغة الايميل الجامعي جامعة الدمام هو بهذه الطريقة للطلاب ( الرقم الجامعي للطالب أو الطالبة ثم @ ثم uod.edu.sa  ) وهذه هي الصيغة المميزة لهذا الإيميل الخاص بجامعة الدمام والذي يمكن من خلاله مراسلة الأساتذة وتلقي الواجبات ومتابعة الشأن الخاص بالطالب عن بعد.

والمراسلات بالإيميل مما لا غنى عنه للطلاب خاصة أنه المحطة التي يمكن أن يخر الصادر منها ويأتي الوارد لها وتعد العنوان الوحيد في أغلب الأحيان بين الطالب والأستاذ أو الإدارة للمراسلات الرسمية، ولذلك لا بد على الطالب من حفظه وحفظ كلمة السر الخاصة به ومتابعة إيميله يوما بيوم.