ذكرت عدة وسائل اعلام سعودية في هذا اليوم بانه قد تم الغاء الاختبارات النهائيه في السعودية، وجاء هذا الخبر بعدما طالب عدد كبير من الطلاب وكذلك ذويهم بإيجاد حل للتعليم الموحد والذي قد استعصى على بعض الطلاب، فكون طريقة التعليم الموحد جديدة فهذا ما سبب لهم التصعب، وعلى اثر ذلك قالت عدة صحف بانه تم اتخاذ القرار بالغاء الاختبارات النهائيه في السعودية.

وبالرغم من ان التعليم في المملكة العربية السعودية مستمر الان انه هنالك عدد كبير يرغب الالغاء للاختبارات، ومن الجدير ذكره بان المملكة العربية السعودية مر الان بحالة طوارئ، وهذا ما دفع الوزارة للخروج ببيان تظهر فيه حقيقة هل تم الغاء الاختبارات النهائيه في السعودية.

حقيقة الغاء الاختبارات النهائية للمدارس 1441

قال وكيل وزارة التعليم العام محمد المقبل بان دراسة الوزارة لبعض الوسائل التقويمية البديلة في الفترة الراهنة والتي تمر بها المملكة العربية السعودية، المملكة وهذا لمنع انتشار فيروس كورونا، اذ تسعى الوزارة لإيجاد الطريقة التي تضمن الحصول للطلاب على درجاتهم ودون الظلم لأحد منهم، وهذا سيكون بدلا من الاختبارات التي تعمل بالنظام التحريري و الورقي.

وقد وكانت عدة الجامعات في السعودية قد أعلنت عن الإلغاء للاختبارات النهائية واستبدالها بالوسائل التقويمية المناسبة لفترة التعلم عن بعد، ويذكر بانه قد طالب إمام الحرم المكي عبد الرحمن السديس من الجهات العليا وضع الحد لانتظار الطلاب ولولاة أمورهم والتحديد لمصير الاختبارات إم بالإلغاء أو التقديم لها قبيل البداية لشهر رمضان القادم.

هل تم الغاء اختبارات الفصل الدراسي الثاني 1441

في ظل الانتشار الكبير للشائعات، وكذلك التزايد لمطالبات الأهالي والطلاب من خلال موقع التواصل الاجتماعي المختلفة ولا سيما منصة تويتر الإلكترونية، حول إلغاء الاختبارات النهائية 1441، حيث أكدت المتحدثة باسم وزارة التعليم ابتسام الشهري، بان كل ما يتم تداوله حول الإلغاء للترم الثاني والاعتماد لدرجات الفصل الدراسي الأول غير صحيح.

حيث اكدت بأن الدراسة الان متواصلة من خلال منظومة التعليم الموحدة و التي أطلقتها الوزارة في فترة تعليق الدراسة، والتي قد بدأت بسبب انتهاء فيروس كورونا المستجد في المملكة العربية السعودية، فتسعى الان السعودية الى السير بالعملية التعليمة بشكل طبيعي، وذلك وكن الطلاب قد قطعوا شوطا طويلا في الموسم الدراسي، فمن خلال اعتماد نظام التعليم الموحد في المملكة العربية السعودية يمكن الان للطلاب السير في التعليم الى حين انتهاء حالة الطوارئ التي تمر بها البلاد.