هناك الكثير من الأمور التى تمنع الناس من الصلاة فى المساجد أو أن يكون هناك مشقة كبيرة أثناء الذهاب الى المسجد للصلاة فيها، ولذلك أثناء رفع المؤذن للصلاة فى جميع الأوقات قد يقول فى بعضها صلوا في رحالكم متى تقال وهنا يأمر المسلمين أن يصلوا فى بيوتهم أو عملهم بدون التوجه الى المسجد للصلاة فيه.

وهذا الامر يجب أن نعرف متى يقال صلوا فى رحالكم أو صلوا فى بيوتكم أو الصلاة فى الرحال، هذا الامر يجب أن يتعرف عليه المسلمون متى يجب الصلاة فى الرحال أو فى بيوتكم حتي لا يكون فتنة بين الناس من عدم التعرف على وجوب الصلاة فى الرحال.

حديث شريف عن صلوا فى رحالكم

هناك حديث عن رسول الله صلي الله عليه وسلم يأمر المؤذن قول صلوا فى رحالكم أو صلوا فى بيوتكم، وهو لدفع الخطر عن المسلمين أو أن الامر لا يسمح بقدوم المسلمين الى المسجد والحديث هو رواه البخاري ومسلم عَنْ نَافِع ، قَالَ : ” أَذَّنَ ابْنُ عُمَرَ فِي لَيْلَةٍ بَارِدَةٍ بِضَجْنَانَ ، ثُمَّ قَالَ : صَلُّوا فِي رِحَالِكُمْ ، فَأَخْبَرَنَا أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَأْمُرُ مُؤَذِّنًا يُؤَذِّنُ ، ثُمَّ يَقُولُ عَلَى إِثْرِهِ : ” أَلاَ صَلُّوا فِي الرِّحَالِ ” فِي اللَّيْلَةِ البَارِدَةِ ، أَوِ المَطِيرَةِ ، فِي السَّفَرِ .

وهناك الكثير من التباين حول صلوا رحالكم هي أثناء الأذان أم بعد الأذان، فيقول البعض وهو صحيح أن يكون صلوا فى رحالكم بدلا من “حي على الصلاة”، وهناك من يقول وهو صحيح انه واجب أن يقول بعد الانتهاء من الصلاة لأنه فى الحديث يقال على إثره بمعني الانتهاء من الأذان يقال صلوا فى رحالكم.

أمور واجب بها قول صلوا فى رحالكم

هناك الكثير من الأمور التى ينادي بها المؤذن أثناء الأذان ويقول صلوا فى رحالكم أو الصلاة فى الرحال أو صلوا فى بيوتكم وهنا نتعرف عن بعض الأمور التى يجب أن يقولها المؤذن ويحث المسلمون الصلاة فى البيوت وهي:

  • إذا كان هناك أمطار غزيرة تمنع المسلم من الذهاب الى المسجد.
  • المشقة من الذهاب الى المسجد فى اليوم الماطر والعاصف.
  • إذا كانت هناك عاصفة قوية جدا تمنع المسلم من الذهاب الى المسجد.
  • إذا كانت الأرض وحلة ويمكن أن يتأذي المسلمين أثناء التوجه الى المسجد.
  • عند تفشي مرض أو فيروس فى مكان ما مثل فيروس كورونا يمكن أن يقول المؤذن الصلاة فى رحالكم.
  • عند حدوث أمر ما خطير وإذا خرج المسلم الى الصلاة بالمسجد يمكن أن يتأذي من ذلك.
  • إذا كان الجو بارد جدا لا يستطيع المسلم الذهاب الى المسجد.
  • إذا كان الجو حارا جدا والخروج به يؤذي الى تأثر المسلم أثناء الذهاب الى الصلاة.
  • فى جميع الحالات التى تدفع الضرر عن المسلمين وكان واجب الصلاة فى الرحال.

ولكن الكثيرين لم يكن خلاف كبير عن صلوا فى رحالكم سواء أثناء الأذان أو بعد الأذان أهم الأمور أن يدفع الشر عن المسلمين أثناء الرياح القوية أو الأمطار أو العواصف وانتشار الأوبئة، وكل ما يحافظ على المسلم وروحة يجب أن يكون هو السائد.