ضجت وسائل الاعلام السعودية والعربية وحتى العالمية اليوم بقصة نوير السبيعي التي ضحت بحياتها من اجل ابيها، والتي وصفها البعض بانه هي ايقونة التضحية من اجل الوالدين، وقد قال البعض قصة نوير السبيعي التي ضحت بحياتها من اجل ابيها يجب ان تدون في كتب التاريخ، خاصة انها اثرت على نفسها كانت قد واجهت النار لأجل والدها والذي كان يعاني من شلل في النصف الاسفل لجسده، ولهذا احدث خبر وفاة نوير السبيعي اليوم الحزن الكبير من قبل المواطنين السعوديين، والذين دعوا الله بان يشفها من حروق التي كانت تعاني منها في جميع انحاء جسدها تقريبا.

تفاصيل قصة نوير السبيعي التي ضحت بحياتها من اجل ابيها

من اهم تفاصيل قصة نوير السبيعي التي ضحت بحياتها من اجل ابيها هو النشوب للحرق في الغرفة التي كان متواجد فيها والد  نوير السبيعي، والتي كانت قدامة من خرج المنزل، حيث لاحظت حينها نوير السبيعي بخروج الدخان من الغرفة، وهذا ما دفعها الى المسارعة الى الغرفة والمحاولة في اخماد الحريقة، ولكنها تيقنت بانه يتوجب عليها الان اخرج والده من الغرفة وان محاولات اخمادها للحريق لن تنجح، وهذا ما قامت به نوير السبيعي التي ضحت بحياتها من اجل ابيها، ولكنها في حقيقة الامر لم تتمكن من انقاذ والدها وقامت على اثر ذلك باحتضان والدها ومواجهة النار بدلا من والدها والتي توفت اليوم على اثر هذا الحريق، متسببة بحالة كبيرة من الحزن لوالديها وللكل السعودي وكل من سمع بقصتها المثير والبطولية الى حد بعيد.

من هي نوير السبيعي التي ضحت بحياتها من اجل ابيها

نوير السبيعي هي مرأة سعودية قد قامت بالتضحية لأجل والدها وواجهت النار بدلا من الدها في الغرفة التي كان نائما فيها، متسببة بذلك بالوفاة لها اليوم وبعد مدة قد وصلت الى اسبوعين من المحاولة لإنقاذ حياتها، وقد احدثت قصة نوير السبيعي التي ضحت بحياتها من اجل ابيها التداول الكبير بين الصحف العربية العالمية، واصبحت نوير السبيعي النموذج البطولي العظيم في التضحية من اجل الوالد في العالم ككل، جدير بالذكر بان نوير السبيعي تبلغ الان من العمر 47عاما وهي متزوجة من ابن عمها ولديها ثلاثة اولا وابنة.